فوائد زيت اللافندر للبشرة والمنطقة الحساسة والفرق بين الاصلي والتقليد 0

زيت اللافندر هو زيت تم استخراجه من نبات اللافندر، والذي ينمو في الجبال الموجودة حول البحر الأبيض المتوسط، وشمال أفريقيا أيضًا، وهو نبات عشبي ذات لون بنفسجي، فهو عبارة عن زيت عطري ذات رائحة جميلة ومميزة جدًا ويدخل في صناعة الكثير من مستحضرات التجميل.

زيت اللافندر للبشرة

مستخلص اللافندر أو ما يطلق عليه زيت الخزامي من الزيوت الطبيعية الغنية بمختلف الفوائد للبشرة، والشعر والجسم، يتميز هذا المستخلص برائحته المميزة الجميلة جدًا، والذي تعزز وتزيد من الإحساس بالاسترخاء والسعادة.

له فوائد كثيرة للبشرة؛ حيث أنه غني بمضادات الالتهابات والبكتيريا مما يعمل على تنقية البشرة من البكتيريا وتطهير البشرة من الالتهابات مما يجعله فعال في القضاء على حبوب الشباب ومنع ظهورها مرة أخرى.

مستخلص اللافندر مثالي في تهدئة الالتهابات؛ حيث أنه غني بالخصائص المضادة للالتهابات والمطهرة، لذلك يمكن استخدامه في علاج الالتهابات الناتجة عن حروق الشمس بالإضافة إلى قدرته العالية على الترطيب وتبريد البشرة.

فوائد زيت السمسم للبشرة وتبيض وتفتيح الركب والمناطق الحساسة

غني بمضادات الفطريات والبكتيريا مما يجعله مميز في محاربة البثور ويمنع من تعرض البشرة لظهورها بالإضافة إلى أن هذا المستخلص يحارب الحبوب ويمنع ظهورها أيضًا على البشرة.

مستخلص اللافندر ذات قدرة عالية على الترطيب، لذلك يعمل على علاج الأمراض الجلدية الذي تنتج عن جفاف الجلد مثل الأكزيما، ويقلل مستخلص اللافندر من احتمالية التعرض للهرش والاحمرار، وقدرته الهائلة على الترطيب تجعله يعمل على الإسراع من التعافي والشفاء.

زيت اللافندر للمنطقة الحساسة

  • يعمل على إزالة الروائح الغير مرغوب بها الذي تخرج من المهبل.
  • يعمل على التخلص من اللون الداكن للمنطقة الحساسة والعمل على تفتيحه مع الاستخدام بانتظام.
  • لأنه غني بالخصائص المطهرة والمضادة للالتهابات، فيعمل على علاج التهابات المهبل، والعمل على تعقيم المهبل والحد من تعرضه للالتهابات.
  • يستخدم بعد الانتهاء من الحيض لتطهير المهبل.
  • يمكن استخدامه قبل البدء في العلاقة الحميمية؛ حيث يفيد في زيادة الإحساس بالانتعاش والنشوة.
  • يعمل على التقليل من الإفرازات المهبلية.
  • يقضي على مشكلة الهرش والحكة الذي يتعرض لها المهبل.
  • يقلل من احتمالية الإصابة بسرطان الرحم.
  • يفيد استخدامه في التقليل من معدل انقباضات الرحم.
  • يعمل على شد الجلد ومعالجة الجلد المترهل في المنطقة الحساسة.
  • يساعد في تضييق اتساع المهبل.
  • يعمل على التخفيف من آلام الطمث.
  • يستخدم في فترة النفاس للقضاء على حرقان المهيل.

كيفية استخدام زيت اللافندر للمنطقة الحساسة

لمعالجة الترهلات واتساع منطقة المهبل:

توضع قطرات من هذا المستخلص في الماء المغلي، ثم توضع منشفة أو قطعة من القماش النظيفة في الماء بعد إضافة الزيت إليه وتركها جانبًا.

تشطف منطقة المهبل جيدًا بخليط الماء ومستخلص اللافندر، ثم توضع قطعة القماش المغمورة في الغسول المجهز بين الملابس الداخلية ومنطقة المهبل وتكرر تلك الخطوات بشكل يومي حتى الإحساس بالتحسن.

فوائد زيت فيتامين E للهالات السوداء و البشرة الدهنية

للقضاء على الروائح الغير مرغوب بها الناتجة عن المهبل:

إحضار الماء المغلي وإضافة ثلاثة ملاعق كبيرة من الزيت إلى الماء، ثم يستخدم المزيج كغسول لمنطقة المهبل بشكل منتظم فيعمل ذلك على تطهير المهبل بعد انتهاء الدورة الشهرية، والقضاء على الروائح الغير مرغوب بها.

الفرق بين زيت اللافندر الأصلي والتقليد

مستخلص اللافندر الأصلي له رائحة مميزة جميلة تختلف جدًا عن زيت اللافندر التقليد فيجب الاستعانة بحاسة الشم في التفرقة بين النوعين.

الأصلي يتمتع بخصائص علاجية ومكونات الأساسية هي اللينيل واللينول، والذي لا يمكن أن تتوفر في اللافندر التقليد.

مستخلص اللافندر الأصلي غالي الثمن وذات تكلفة عالية، ويتميز برائحته الناعمة المختلفة تمامًا عن الأنواع التقليد، لذلك يجب الاستعانة بالخبراء في هذا المجال حتى لا تتعرض لعملية غش تجاري عند شرائك لمستخلص اللافندر.

Previous ArticleNext Article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *